Welt-in-Hannover.de Welt-in-Hannover.de Welt-in-Hannover.de Welt-in-Hannover.de
Sieben Menschen schauen in die Kamera. Einige haben T-Shirts mit dem Aufdruck

الالتزام التطوعي

تقوية" شعور-النحْنُ"

اسبوع الفعاليات الخامس من قبل“اخدم مدينة هانوفر/سيرف ذي سيتي هانوفر” انطلقَ. يجب أن تُشكّل المدينة بواسطة فعاليات كثيرة بحيث تستحق أكثر أن يقيم فيها المرء ويعيشَ. لايزال يُبحثُ عن مساهمين

  كونراد بويدول | 20.04.2018

تقوية الشعور الجمعي في المدينة ودعم التزام المتطوعين الاجتماعي هي الأهداف الأساسيّة ل” اخدم مدينة هانوفر”. في ال18 من شهر أبريل/نيسان انطلق الاسبوع الخامس للفعاليات لمبادرة العمل هذه بالنشاط الأوّل في حديقة الحيوانات في حارة ليندن. سيتم تطبيق 17 من المشاريع حتى تاريخ 28 نيسان في المدينة. „ إنه مهم، أن نحقق شعور النحن بمعية ثقافات مختلفة، أديان وأجناس شتى، كلنا معا“، تقول ليندا فيله، المنسقة للفريق المؤلف من سبعة أشخاص. الهدفُ هو” أن نشكل معا مدينة جميلة.“

الكثير من“شؤون القلب”
شؤون القلب المعروضة هي متنوعة: فإنّه على سبيل المثال في ال 21 من أبريل سيتم تنظيف أحجار التعثّر التي وضعت في طرق المشي العديدة في هانوفر كتذكارٍ لضحايا النازية. منظمة هذا الحدث، تابيا ناك، وفي اطار لقاء مع شهود الزمن من الحرب العالمية الثانية أدركت أنّ الناس الذين بإمكانهم أن يحكوا عن ذلك الوقت، يصبحون باضطراد أقلّ فأقل. „ نحتاج إلى شهودٍ ورموز تذكرنا بلا انقطاع بالحرب العالمية الثانية والهولوكوست/المحرقة النازية“، هكذا تشرح. هذا الحدث سيكون بإمكانه أن يضع الحجارة التي كُتبت عليها اسماء الضحايا اسما اسما في مركز الادراك والشعور. وهي بنفسها ومن خلال هذه الفعالية طورت ادراكا وحسّا خاصّا فيما يتعلق بحجارة التعثر هذه: „أقوم بالتأمل، أنظر، أفكر بالشخص الذي هو مختف خلف هذا الحجر وهنا تنشأ لحظة قصيرة من الاستذكار“، تقول.

نشاطات أخرى
النشاطات الأخرى التي سوف تُقدّم في اسبوع الفعاليات هي ايضا مثيرة وجذابة: مثلا عن طريق النشاط المسمى“نمّق سريري العالي” فإنّ أسرة النباتات التي تم صنعها في 25 من ابريل في العام الماضي في ملجأ للاجئين في ايزرنهاغن بمعية الساكنين هناك سوف يتمّ تجديدها. ومجموعة تبيع في يوم الأحد الواقع في 22 من أبريل في سوق ليندن الفطائر وما تكسبه المجموعة من المبيع تستثمره في ما يسمى ب“الاهتمام بالذين ليس لديهم مأوى”. البطانيات، الطعام ومواد التنظيف بالإمكان عندئذ أن توزع على المشردين الذين لا بيت له في يوم السبت الواقع في 28 من أبريل. كذلك سوف يجري لأجل هؤلاء الذين بلا مأوى ضمن مشروع آخر أمام دكان الاتصالات “ميكي” شويُ اكثر من 200 من الهوت دوغ بتاريخ 24 من أبريل. مجموعة مشروعٍ أخرى وفي تاريخ 21 أبريل تقدم اهتمامات ورعايات لأجل الجيران. هذه وفعاليات كثيرة أخرى تم برمجتها واعدادها. ودائما الهدف هو بشكل عام تقوية العمل والالتزام التطوعي في مدينة هانوفر. هذه” المشاريع القصيرة المنفردة” هي عملية ومجدية بحسب نظر المنظمين: „ لقد لاحظنا أن لدى الكثيرين من الناس الهوى والاهتمام أن يقوموا ويتطوعوا، لكنهم ليس لديهم الوقت الكافي للتطوع المستديم“، تشرح ليندا فيله. هذا ينطبق على الطلاب أو العائلات الشابّة على سبيل المثال. فوق ذلك فإنّ المهتمين الراغبين يستطيعون هكذا أن يجربوا، هل يستطيعون أن يتطوعوا في الحقيقة وأيّ تطوع يناسبهم. ولأنّ مبادرة “اخدم مدينة هانوفر/سيرف ذي سيتي هانوفر” تعمل مع مبادرات كثيرةٍ أخرى، فإنّه يحصل في الكثير من الأوقات أنْ ينشأ هناك تطوّع وعمل لوقت طويلٍ من قبل المشاركين.

تنفيذ وتطبيق الأفكار الشخصيّة
إلى جانبِ اسبوع الفعاليات في الربيع فإنّ مبادرة “اخدم مدينة هانوفر/سيرف ذي سيتي هانوفر” تقدم يوما للفعاليات في الخريف. وهناك مشغل الأفكار، حيث يجري التخطيط لبرامج ومشاريع أخرى. والذي لديه “شأن من شؤون القلب” لتقوية الشعور الجمعي التعاوني لأجل هانوفر، يستطيع ابلاغ فريق المشروع بكل بساطة. وهذا الفريق يستطيع المساعدة بتقديم“معرفته المسبقة”. هذه المبادرة المسماة” اخدم مدينة هانوفر” ليست منحصرة فقط في هانوفر. هناك في الكثير من المدن في العالم هذه الفعاليات تحت هذا الشعار، على سبيل المثال في برلين وفي مكسيكو سيتي.

مساعدون آخرون يستطيعون المشاركة في العمل
الذي لديه رغبة واهتمام للمساهمة في اسبوع النشاطات في هذا العام ولديه المحبة للمشاركة في أحد العروض، يستطيع أن يستقي المعلومات من الموقع أو الفيس بوك التابع للمبادرة. هنا فإنّ كلّ النشاطات مرتبة وفي متناول اليد. وهناك أيضا ملاحظة فيما اذا كانت هناك حاجة لمساعدين إضافيين. رجاء الاتصال مع المسؤولين في حال وجدتم لديكم الاهتمام.

صفحة الفيس بوك

الموقع

Welt-in-Hannover.de bedankt sich herzlich für die tolle Unterstützung bei den vielen ehrenamtlichen Helferinnen und Helfern, sowie zahlreichen Organisationen und hofft auf weitere gute Zusammenarbeit.

Schirmherrin des Projekts Welt-in-Hannover.de ist Frau Doris Schröder-Köpf, Landesbeauftragte für Migration und Teilhabe.

kargah e. V. - Verein für interkulturelle Kommunikation, Migrations- und Flüchtlingsarbeit    Kulturzentrum Faust e. V.    Landeshauptstadt Hannover